لنرفع القبعة لصالح

 

لنرفع القبعة لصالح...

"الأب اللي اشتغل أكتر من 40 سنة وتعب ليربى ولادة و يوفرهم أهم الأساسيات ويعلمهم ويكبرهم  وجارت علية الدنيا، بستاهل أنه نرفعله القبعة ونقولة يعطيك ألف عافية."

صالح بحكي قصته وبقول: " بأيام شبابي زمان زمان قبل حوالي 50 سنه صحلي فرصه على الإمارات، لقيت شغل كويس واستقريت هناك، قعدت بالإمارات 41 سنة تقريباً، حوشت مبلغ منيح وأحسن من غيري بكتير الحمد للّه وما كنت مقصر بتعليم الأولاد ومصاريفهم الحمد للّه .

وبالآخر بسنة 2007، قلت خلص أنا صار عمري 60 سنة قالولي بدنا نفصلك عن العمل قلت طيب و كان معي مبلغ منيح أرسلت لإبني الكبير اسمه خالد على أساس يشتريلنا عمارة كان بإمكاننا نسكن فيها أنا و الولدين كل واحد ياخد شقة، وبأجّر كمان 5 شقق، بأجرهم قد ما بطلعوا بكون دخل منيح، حولت مبالغ وبعتت كل اللي حيلتي واخدت قرض على كفالة مستحقاتي نهاية الخدمة لانه ما في تقاعد لانه أنا مش من أهل البلد، المهم بعتت دفعة أولى وثانية وثالثة و رابعة بعتت خلال شهرين لانه ممنوع احول مره وحده.

حولت لابني الكبير خالد، ابني ما شرى اللي بدي أشتريه وما عمل اللي انا بدي اعمله، حط المصاري بجيبته و اشترى شقتين وسجل شقة باسمه وشقة باسم أمه و اشترى سيارة هيها لسه موجودة السيارة برسم البيع. 

 أنا أستنى يطوّب باسمي شي يعمل حاجة أستنى شهر شهرين ثلاثة أربعة ستة الولد بماطل، قلت خليني أسأل هون بعمان اتصلت بواحد من ولاد عمي قلتله شوفلي شو في بالأراضي مش معقولة مش مصدق كلام الولد، شافلي بالأراضي قالي تاني يوم في شقة باسمه وشقة باسم امه اتصلت ثاني يوم معهم قلته انت شو مساوي قالي يابا عادي ما هي هي قلت طيب، جيت بعد كم يوم عن طريق البر، جيت حامل ومتحمل جيت بسياره معبيه اغراض وسألت عنهم وين رحلوا على الشقتين أخدني ابن أختي عليهم دخلت عليهم، شقه مأجرينها مفروشة وشقه قاعدين فيها، دخلت زي الغريب واللّه ما كملت كم ساعة ردت زوجتي إللي هي للأسف أم الأولاد بتقول أنت شو جاي تسوي عنا ، سحبت حالي وطلعت وبعد يومين رجعت على الإمارات، ونزلتلهم كل الحمل عندهم سيارة معباية فوق وتحت . 

رجعت على الإمارات وهون صارت محادثات بينهم وبين ولاد عمي أنه أنزل على عمان وأنا أخد شقه من الشقتين  وخلص ما أطلبش مصاري وأنسى حكاية المصاري، قلت ماشي وافقت واتفقت مع أولاد عمي أنزل عندهم أول ما أوصل واجيت، على الحدود بالأزرق كل الناس طلعت وخلصت أوراقها الإ أنا بسأل الضابط بحكيلي وينك أنت مطلوب عم ندور عليك والإ حاطينلي تهم تهديد بالقتل وضليتني ٣ أشهر و نص بالبلد على بين ما أثبتنا العكس انه أنا مش بالبلد كيف بدي أهدد وجابوا شهود زور وهيك لحتى القاضي حكالي خلص روح وهي البراءة رجعت لقيت حالي مفصول من شغلي، خلصت أوراقي ورجعت على الأردن  ونهاية مستحقاتي أخدوها البنك عشان أسدد الدفعات اللي كانت علي، رجعت على عمان كان معي شوية مصاري ومع المصاريف هيك شوي شوي بلشوا يخلصوا المصاري وصار وضعي على اللّه.

أنا كنت ساكن بمكان تاني بعدين جيت هون الايجار رخيص 35 دينار بعدين زادوا 5 دنانير والدار فوق كانت كتير بارده وبتدخل هوا كتير شبابيكها بتهرب هوا زي التلاجة، بعدين نزلت هان اعطوني إياها بـ50 دينار يعني هاي كمان بتنفد هوا بس أنا حاطط شرايط مسكرها يعني بدبر الايجار من هان ومن هان باخد مره من إبن أختي هاد مره من إبن أختي هاد مره من صاحبي و الحمد للّه .

و بيوم ما شفت الإ في بنت من جيرانا جاي وجايبه معها شب وصبية من تكية أم علي وبتقول يا عمي هات هويتك بدنا نسجلك بتكية أم علي، أنا ما كنت بعرف بالجمعيات يعني لاني ما كنت بالبلد حكيت طيب ماشي بسألها بتنطبق علي الشروط حكولي بدنا ندرسها ياعمي ونشوف حكيت ماشي وأعطيتهم الهويه بعد شهرين ثلاثة أشهر ولا همه بتصلوا علي بقلولي تعال على التكية ومن وقتها وأنا باخد من التكية، ماشي حالي بدبر الإيحار من هان وبدبر العشا من اللي باخده من الطرد وإن شاء اللّه قريب بتفرج .

 الطرد منيح وبستفيد من كل المواد اللّي فيه  من سكر، رز، زيت ومعلبات يعني هو قيم بالنسبة اللي، انا المواد اللي فيه لو بدي أشتريها لازم لما أفوت على الدكان يكون أقل إشي بجيبتي 15-20 دينار وأنا ما معي هاد المبلغ و لو توفر بشتري فيه أشياء تانية و لوازم تانية متل بلوزه بنطلون ومواصلات ومرات علاج أنا عندي اعفاء ديوان بس مرات الدواء مش موجود بوزارة الصحة فبشتريه من الصيدلية .

قبل 10 أيام اتصلوا في جماعة التكية رحت أخدت لحمة من التكية، يعني حق الطرد بضل بجيبتي كاش  شو بلزمني علاج خضرة مواصلات بجيب .

وقبل ٤ شهور اجوا التكيه دهنولي الغرفه هاي أنا مش قدرتي ازبطها ، وهينا الحمداللّه..

 

لنرفع القبعة لصالح

footer logo

ابقى على تواصل

اشترك في نشرتنا الإخبارية

حمل التطبيق

يستخدم موقع TUA الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك أثناء استخدامك لموقع الويب. من خلال الاستمرار في استخدام موقع الويب ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط كما هو موضح في صفحة سياسة الخصوصية.