لنرفع القبعة لسمر

 

 

لنرفع القبعة لسمر

 

"الست اللي بتربي أولادها بدون أب،  و بتشتغل 20 ساعة باليوم عشان توفرلهم أهم الأساسيات، بتستاهل أنه نرفعلها القبعة ونقولها يعطيك ألف عافية."

 

 

سمر بتحكي قصتها وبتقول: " احنا 7 أفراد مع زوجي وعندي 3 أولاد وبنتين، كان وضعنا كتير منيح و زوجي كان عنده محل موبيليا وعايشين مبسوطين، بس بـ2007 جوزي صار عليه شيكات بدون رصيد وانحبس سنتين كانوا ولادي صغار وقتها، اضطريت أشتغل بالورق مع المطابع عشان أطعمي أولادي كنت فترتها اشتغل 20 ساعة باليوم تقريباً، كانوا ولادي يروحوا من المدرسة ويناموا ويصحوا الصبح وأنا لسه بشتغل، مرات كانوا يساعدوني بعد ما يخلصوا دراستهم وهاد كان يحرق قلبي إنه بدل ما يلعبوا قاعدين بيساعدوني .

 و بعد فترة طلع زوجي من السجن و رجع يشتغل بصنعته بس ما توفق عشان هيك طلع على ليبيا يشتغل ومن وقتها لهلأ مرق 6 سنين وما بنعرف إشي عنه، بحكوا إنه هلأ بتركيا واللّه أعلم، كان أول ما سافر يحكي معنا كل فترة بس لمَا كنا نحكيله إنه بدنا مصاري كان يعصب ويحكي لا تزيدوها علي أنا ما عم بشتغل بعدين بطّل يحكي معنا.

تحملت مسؤلية الأب والأم، غيابه كتير أثر علينا، صعب كتير تتحملي مسؤولية الأب والأم  خصوصي لما يكون في شباب كبار، البنت بتسيطري عليها، بس الشباب بدهم يروحوا و ييجوا،  بس الحمد للّه ولادي اللّه يرضى عليهم ما بيغلبوني.

بنتي هلأ عمرها 10 سنين، ما بتتزكر أبوها كان عمرها سنة ونص بس فات عالسجن وبعدين طلع وسافر ، محمد كان شاطر كتير بالمدرسة بس وضعه تراجع، تأثرت نفسيته بغياب أبوه وكان دايما يسألني ليش هيك عمل فينا؟ و ليش هيك صار فينا؟  كنت أقوي حالي وأقوله أنت زلمة وقوي ولازم تكون شاطر بالمدرسة عشان تدرس جامعة وتشتغل وتساعدني والسنة هو توجيهي.  ابني عدي ترك المدرسة بس عشان يساعدني إنه نصرف على اخوانه .

من يوم ما صرنا نستلم طرد تكية أم علي، حياتنا تغيرت، صارت تفرق معي كتير، بطلت أشتري كل إشي من السوق، والمصاري اللي كنت أصرفها عالأكل صرت أجيب فيها شغلات للأولاد هاد بده بنطلون، بوط أو شنتة صرت أقدر أوفرلهم إياها من هاي المصاري وبطلنا نتداين كتير من الدكانة، يعني الجيران والدكانة كانوا عارفين وضعي صعب يصبروا علي لآخر الشهر لأتحاسب من شغلي، هلأ مع طرد تكية أم علي بطلت اشتغل 20 ساعة، هلأ بشتغل 5 - 6 ساعات باليوم والولاد مرّات بساعدوني بس يخلصوا دراسة،  صحيح في فترات أنا كثير تعبت فيها،  بس الحمداللّه الوضع صار أحسن و مستورين.

 

لنرفع القبعة لسمر

footer logo

ابقى على تواصل

اشترك في نشرتنا الإخبارية

حمل التطبيق

يستخدم موقع TUA الإلكتروني ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك أثناء استخدامك لموقع الويب. من خلال الاستمرار في استخدام موقع الويب ، فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط كما هو موضح في صفحة سياسة الخصوصية.